الثلاثاء 13 رجب 1440

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




نبذة مختصرة عن الأئمة الباقر والصادق والناصر

الإثنين 21 ذو القعدة 1427 - 11-12-2006

رقم الفتوى: 79618
التصنيف: فضل أهل بيت النبي صلى الله عليه وسلم

 

[ قراءة: 15654 | طباعة: 407 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال

هل علماء آل البيت مثل الإمام الباقر والإمام الناصر والإمام جعفر الصادق من أهل السنة أم من الشيعة ؟؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فإن كلا من الإمامين أبي جعفر الباقر وجعفر الصادق من أئمة الهدى والدين، وممن لهم مكانة جليلة عند أهل السنة والجماعة، يقول شيخ الإسلام ابن تيمية في مجموع الفتاوى عن آل البيت: منهم من كان خليفة راشدا تجب طاعته كطاعة الخلفاء قبله وهو علي، ومنهم أئمة في العلم والدين يجب لهم ما يجب لنظرائهم من أئمة العلم والدين كعلي بن الحسين وأبي جعفر الباقر وجعفر بن محمد الصادق ومنهم دون ذلك. اهـ .

قال ابن كثير في البداية والنهاية في ترجمته لأبي جعفر الباقر: وهو محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب القرشي الهاشمي، أبو جعفر الباقر وأمه أم عبد الله بنت الحسين بن علي وهو تابعي جليل كبير القدر كثيرا أحدا أعلام هذه الأمة علما وعملا وسيادة وشرفا . وقال عنه في موضع آخر: أبو جعفر محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب كان أبوه علي زين العابدين وجده الحسين قتلا شهيدين بالعراق، وسمي الباقر لبقره العلوم واستنباطه الحكم، كان ذاكرا خاشعا صابرا وكان من سلالة النبوة رفيع النسب عالي الحسب. اهـ .

وأما ابنه جعفر فقد قال عنه الحافظ ابن حبان في كتابه ( مشاهير علماء الأمصار) : جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب الذي يقال له الصادق كنيته أبو عبد الله ، من سادات أهل البيت وعباد أتباع التابعين وعلماء أهل المدينة . اهـ .

وقال عنه الذهبي في كتابه سير أعلام النبلاء : جعفر الصادق كان كبير الشأن . اهـ .

وقال عنه ابن الجوزي في كتابه  المنتظم في تاريخ الملوك والأمم : كان عالما زاهدا عابدا . اهـ .

قال عنه عمرو بن أبي المقدام فيما نقله عنه الحافظ ابن حجر في كتابه تهذيب التهذيب : كنت إذا نظرت إلى جعفر بن محمد علمت أنه من سلالة النبيين . اهـ .

وأما الإمام الناصر فإن كان المقصود الإمام الناصر الملقب ب : الأطروش . فهو الحسن بن علي بن الحسن بن علي بن عمر أخو زيد بن علي فهو من أهل البيت كذلك، وقد أثنى عليه من ترجم له، ومن هؤلاء الطبري في تاريخه فقد قال عنه : ولم ير الناس مثل عدل الأطروش وحسن سيرته وإقامته الحق . اهـ .

وقال عنه ابن الأثير في كتابه ( الكامل في التاريخ) : وكان الحسن بن علي حسن السيرة عادلا ولم ير الناس مثله في عدله وحسن سيرته وإقامته للحق . اهـ .

ومن أعماله الجليلة التي قام بها أنه كان سببا في دخول الديلم الإسلام كما ذكر ابن خلدون في تاريخه وكذا الطبري وابن الأثير رحمهم الله جميعا .

والله أعلم .

الفتوى التالية الفتوى السابقة

فتاوى ذات صلة

عدد الزوار
الفتوى