الجمعة 4 ذو القعدة 1435

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




الوضوء الصحيح

الأحد 28 ذو الحجة 1428 - 6-1-2008

رقم الفتوى: 103262
التصنيف: غسل أعضاء الوضوء

 

[ قراءة: 6565 | طباعة: 140 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال

الإخوة الأعزاء،
سؤالي بإختصار عن الوضوء، وهو أنني أتوضأ بالطريقة التالية:
1- أنوي فروض الوضوء للصلاة
2- أغسل وجهي مرة
3- أغسل يدي اليمنى مرة
4- أمسح على رأسي مرة
5- أغسل قدمي اليمنى حتى الكاحل مرة مع التخليل بين الأصابع
6- وأعيد نفس الشيء مع قدمي الشمال... فهل وضوئي صحيح، علما بأنني أعتمد على الآية الكريمة: "يا أيها الذين آمنوا إذا قمتم إلى الصلاة فاغسلوا وجوهكم وأيديكم إلى المرافق وامسحوا برؤوسكم وأرجلكم إلى الكعبين وإن كنتم جنبا فاطهروا وإن كنتم مرضى أو على سفر أو جاء أحد منكم من الغائط أو لامستم النساء فلم تجدوا ماء فتيمموا صعيدا طيبا فامسحوا بوجوهكم وأيديكم منه ما يريد الله ليجعل عليكم من حرج ولكن يريد ليطهركم وليتم نعمته عليكم لعلكم تشكرون" صدق الله العظيم؟ ولكم منا جزيل الشكر.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فوضوؤك أخي السائل صحيح إذا كنت تقصد بقولك (أغسل يدي اليمنى مرة) أي إلى المرفق، وتقصد أنك تغسل يدك اليسرى كذلك، وبقولك (الكاحل) أي الكعبين.

وهناك بعض سنن الوضوء يستحب لك فعلها، وهي التسمية أول الوضوء، والسواك، والبداءة بغسل الكفين ثلاثاً، والمضمضة والاستنشاق والمبالغة فيهما، وتخليل اللحية، والتيامن –أي البدء باليمين قبل اليسار- عند غسل اليدين والرجلين، والتثليث في غسل الأعضاء.

 وانظر الأرقام التالية: 36875، 43846 والفتاوى المرتبطة بهما.

والله أعلم.