الأربعاء 25 رمضان 1435

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




محادثة الفتاة للشباب عن طريق الإنترنت شر مستطير

الأحد 15 ربيع الأول 1429 - 23-3-2008

رقم الفتوى: 106101
التصنيف: وسائل مرئية

    

[ قراءة: 1585 | طباعة: 86 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال

لقد قرأت معظم الفتاوى فيما يتعلق بالتحدث مع الشباب عبر الإنترنت..ولكن سؤالي بالتحديد هو :

أن لي أختا تحدثت مع شاب وتعرفت عليه وطلب منها أن يتحدث مع أحد إخوتي وهذا الشاب من دولة مجاورة لنا ولكن ليس من السهل عليه القدوم إلينا فطلب المساعدة من إخوتي لكي يساعدوه في القدوم لكي يتقدم لأختي فما رأيكم في ذلك؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد أخطأت أختك في تصرفها أولا إذ لا يجوز لها محادثة الشباب عن طريق الإنترنت أو غيره، وعليها أن تتوب إلى الله عز وجل من ذلك وتقلع عنه وتقطع العلاقة مع هذا الشاب، فإذا وصل إلى بلدكم وأراد خطبتها فليأت البيت من بابه ويخطبها إلى وليها، وانظر الفتوى رقم: 1932.

والله أعلم.  


مواد ذات صلة في المحاور التالية

لا يوجد صوتيات ذات صلة