السبت 9 محرم 1436

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




كثرة الاحتلام لا تسقط وجوب الاغتسال

الإثنين 5 ذو القعدة 1429 - 3-11-2008

رقم الفتوى: 114244
التصنيف: موجبات الغسل

 

[ قراءة: 3912 | طباعة: 144 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال

 مشكلتي أنني كثير الاحتلام أستطيع أن أقول أنني يومياً أحتلم، وإذا قمت صباحاً ليس لدي الوقت الكافي لكي أغتسل في أكثر الأوقات إلا إذا استيقظت مبكراً، لأنني أذهب إلى المدرسة فإذا رجعت البيت أغتسل وأصلي فـأكون أخرت صلاة الفجر والظهر.. ولكني إذا استيقظت صباحاً أصلي صلاة الفجر حتى ولو كنت شاكاً أنني محتلم, مع العلم بأنني أتوضأ وأصلي واقرأ أذكار النوم قبل أن أنام، فماذا أفعل جزاكم الله خيراً ساعدوني؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن كثرة الاحتلام لا تسقط وجوب الاغتسال من الجنابة، ولا تبيح تأخير الصلاة عن وقتها، وعليه فالواجب عليك أن تسرع في الاغتسال قبل الذهاب إلى المدرسة وأداء الصلاة بالطهارة بالماء لأنك واجد له وقادر على استعماله، ومعلوم أن الغسل لا يستغرق وقتاً طويلاً بل يكفيك أن تصب الماء على بدنك وشعرك بحيث يعمهما مع نية رفع الجنابة، ولا يجب عليك الغسل إلا إذا وجدت بللاً، كما هو مبين في الفتوى رقم: 29557..

وأما مجرد الشك في أنك احتلمت فلا يوجب عليك الغسل، واحذر من الوسوسة فإنها داء عضال.

والله أعلم.