الأحد 28 صفر 1436

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




من قتل دون أهله وولده فهو شهيد

الأربعاء 27 ذو القعدة 1429 - 26-11-2008

رقم الفتوى: 115319
التصنيف: شهداء غير المعركة

 

[ قراءة: 6828 | طباعة: 160 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال

تصارع جاران لنا بسبب الأطفال فضرب أحدهما الآخر بأداة حديدية فقتله، قرأت أن النبي صلى الله عليه و سلم أخبر أن القاتل والمقتول في النار لكن أمي رحمها الله كما ربتني صغيرا- أخبرتني بأنها شاهدت على القناة الجزائرية الأرضية مفت أفتى بشهادة المقتول الذي كان يدافع عن أولاده ظالمين كانوا أو مظلومين؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن الحديث الذي أشرت إليه حديث صحيح رواه البخاري ومسلم وغيرهما عن أبي بكرة رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: إذا التقى المسلمان بسيفيهما فالقاتل والمقتول في النار، فقلت: يا رسول الله؛ هذا القاتل فما بال المقتول؟ قال: إنه كان حريصا على قتل صاحبه.

ولعل ما شاهدته أمك أو سمعته هو في من مات وهو يدافع عن من يريد الاعتداء على ولده أو أهله، فقد روى الإمام أحمد والترمذي وأبو داود والنسائي عن سعيد بن زيد قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: من قتل دون ماله فهو شهيد، ومن قتل دون دينه فهو شهيد، ومن قتل دون دمه فهو شهيد، ومن قتل دون أهله فهو شهيد.  وبعضه في الصحيحين.

وقد بينا أن من مات في الدفاع عن هذه الأمور يكون شهيدا في عدة فتاوى منها الفتوى رقم: 32061.

كما بينا أنواع القتل وحكم كل نوع منها في الفتوى رقم: 11470.

  والله أعلم.