الأحد 28 صفر 1436

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




لا حرج في قص الأظافر والشعر قبل الدخول في الإحرام

الإثنين 16 ذو الحجة 1429 - 15-12-2008

رقم الفتوى: 116027
التصنيف: أحكام النية والتلبية والإحرام

 

[ قراءة: 11215 | طباعة: 162 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال

نويت أداء فريضة الحج وأريد أن أقص أظافري وشعري ودخل علينا شهر ذي الحجة فهل علي ذنب في ذلك؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن قص الشعر والأظافر لا يحرم إلا على المحرم بالحج أو العمرة، فإن أحرم بالحج يوم الثامن من ذي الحجة مثلاً حرم عليه الحلق والقص، ولا يحرم عليه قص شيء من شعره وأظفاره قبل ذلك، بل ذهب بعض العلماء إلى أن قص الشعر والأظفار عند إرادة الإحرام سنة، كما في الفتوى رقم: 102000.

ولكن من أراد الأضحية من حاج أو غيره فإنه يُنهَى عن أخذ شيء من شعره وأظفاره إذا دخل العشر من ذي الحجة، وهذا النهي للكراهة عند الشافعية، وللتحريم عند الحنابلة، وقد أخرج مسلم في صحيحه من حديث أم سلمة قول النبي صلى الله عليه وسلم: إذا دخل عشر ذي الحجة وأراد أحدكم أن يضحي فلا يأخذ من شعره ولا ظفره شيئاً. وانظر لذلك الفتوى رقم: 7150.

والله أعلم.