الجمعة 1 محرم 1436

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




الشعور باللذة بدون إنزال لا يوجب غسلا

الأحد 12 ربيع الأول 1430 - 8-3-2009

رقم الفتوى: 118866
التصنيف: موجبات الغسل

 

[ قراءة: 27165 | طباعة: 159 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال

أتمنى ألا تهملوا سؤالي ولا تتأخروا في الرد فأنا في حاجة للجواب السريع... سؤالي هو ما هي الرعشة الجنسية عند المرأة، كيف تحدث وأين، كل شيء بالتفصيل وهل هي رعشة للجسد كله أم فقط موضع معين، فأنا عندما أقرأ عن مواضيع الجنس أحس بشيء يسري في جسمي كله، فهل هذه هي الرعشة أم هذه فقط استثارة، وهل تحدث الرعشة بمجرد القراءة عن أمور الجنس!! وإذا حدثت هل يجب الغسل، وهل ينزل المني بعد الرعشة أم قبلها، وأيضا قرأت أن الفرق بين المني والمذي هو أن المني ينزل عند حدوث اللذة الكبرى في نهاية الجماع -أو عند ممارسة العادة السرية وهي محرمة طبعا-ً وأن السائل الذي ينزل عند قراءة الأمور الجنسية أو التفكير بها أو مداعبة الزوج فهو المذي. فهل هذا فرق كاف للتمييز بين السائلين؟ وهل لديك يا شيخ ما تضيفه؟ وسؤالي الأخير هل يجوز لي القراءة عن المواضيع التي تتحدث عن ما يحدث بين الزوجين للعلم فقط بدون صور وبدون فيديو!! للعلم يا شيخ أنني عندما قرأت اكتشفت أمورا كثيرة مهمة في هذه العلاقة، أنتظر جوابك واستشارتك بفارغ الصبر؟!! وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلا ينبغي للسائلة أن تشغل نفسها بما سألت عنه أولاً، لا قراءة ولا تفكيراً ولا سؤالاً ولا بحثاً، لا سيما إذا كانت عزبة غير متزوجة، واشتغال المرأة بمثل هذه الأمور قد يكون من خطوات الشيطان التي يستدرجها بها إلى الوقوع في المعصية فاتقي الله تعالى أيتها الأخت السائلة.

والغسل يجب من خروج المني لا من مجرد الشعور باللذة أو الشهوة، وقد سبق لنا أن أصدرنا عدة فتاوى في التفريق بين المني والمذي ومواصفاتهما وما يلزم من خروج واحد منها، فلا حاجة للإعادة هنا، ونحيل السائلة إلى تلك الفتاوى، فانظري منها الفتوى رقم: 45075 عن الفرق بين مني المرأة ومذيها.

والله أعلم.