الثلاثاء 27 ذو الحجة 1435

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




ما يطلبه الميت من الحي في الرؤيا

الثلاثاء 22 رمضان 1431 - 31-8-2010

رقم الفتوى: 139472
التصنيف: آداب الرؤيا

 

[ قراءة: 25998 | طباعة: 177 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال

حلمت بأن والدي ـ رحمه الله ـ المتوفى منذ: 20 عاماً يطلب مني عشرة آلاف ريال، فأعطيته بطاقتي للصرف الآلي، وكتبت له رقم الصراف ليأخذ المبلغ، فلما استيقظت نويت أن أخرج هذا المبلغ، ولكنني احترت كيف أنفقه؟ فهو ـ رحمه الله ـ لم يوضح ماذا يريد به؟ علماً بأنني استعرضت الأقارب ولم أجد فيهم محتاجا.

أرجو نصحي.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فنسأل الله تعالى أن يرحم والدك وجميع موتى المسلمين.

وإذا كنت تريدين إخراج المبلغ المذكور صدقة عن والدك، فلا شك أن الصدقة من أفضل ما يفعله الحي لميته ـ أي يخرج الصدقة عنه وينوي ثوابها له، فعن عائشة ـ رضي الله عنها ـ أن رجلاً قال: يا رسول الله، إن أمي افتلتت نفسها ولم ‏توص، وأظنها لو تكلمت تصدقت، أفلها أجر إن تصدقت عنها؟ قال: نعم، فتصدق عن ‏أمك. متفق عليه.

وقد أجمع أهل العلم على أن الصدقة والدعاء يصل إلى الميت ‏نفعهما.

والذي ننصحك به ـ بعد تقوى الله تعالى ـ أنه إذا لم يكن من الأقارب من هو محتاج، فعليك أن تبحثي عن الفقراء والمساكين من غير الأقارب، أو تعطيها للجمعيات الخيرية التي تغيث المنكوبين وتطعم الجائعين وتكفل الأرامل واليتامى من المسلمين في كل مكان، وفي هذه الأيام يوجد ملايين المشردين والمنكوبين في باكستان وأفغانستان وفي غيرهما فلعلهم أحوج من غيرهم.

كما ننبه السائلة الكريمة إلى أنه ينبغي أن تسأل أقارب أبيها ومن كان يخالطهم أو يتعامل معهم فلعله يكون عليه دين أو حقوق لهؤلاء.

وللمزيد من الفائدة عما يطلبه الميت من الحي في الرؤيا انظري الفتوى رقم: 45900.

 والله أعلم.