الخميس 24 جمادي الآخر 1435

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




حكم إجهاض الجنين

الأربعاء 20 ذو القعدة 1431 - 27-10-2010

رقم الفتوى: 141667
التصنيف: العزل وتحديد النسل والإجهاض

    

[ قراءة: 1745 | طباعة: 93 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال

أود جوابا لو سمحتم على وجه السرعة. سؤالي هو: أنا رجل تزوجت قريبا، وكان من شروط عقد الزواج الذي شرطه ولي البنت ألا نأتي بولد قبل أن تنهي البنت التي هي زوجتي الآن دراستها، وكنا نعزل عند الجماع خشية الحمل، ولكن يراودنا شك كأن هناك شيئا تسرب للرحم. فهل يجوز لنا إسقاطه إن قدر الله وحصل؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلا يجوز إجهاض الجنين بعد نفخ الروح بلا خلاف، أما قبل نفخ الروح ففيه خلاف سبق بيانه في الفتوى رقم: 65114. وذكرنا في الفتوى رقم: 128540 قرار هيئة كبار العلماء بجوازه إذا كان لا يزال في الطور الأول لمصلحة.

لكن الذي يظهر - والله أعلم - أن هذا المبرر الذي ذكره السائل لا يبيح الإقدام على إسقاط الجنين لأن إكمال الدراسة يمكن بعد الولادة، ولا يلزم من حمل المرأة أن مسيرتها التعليمية قد توقفت كما هو مشاهد.

والله أعلم.


مواد ذات صلة في المحاور التالية

لا يوجد صوتيات ذات صلة