الإثنين 1 شوال 1435

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




حكم قبول مندوب المبيعات دعايات من الموردين

الثلاثاء 10 ربيع الآخر 1432 - 15-3-2011

رقم الفتوى: 151719
التصنيف: الرشوة

    

[ قراءة: 1636 | طباعة: 121 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال

أنا مندوب مشتريات وأحيانا تأتيني دعايات من الموردين، فما حكم الانتفاع بها شخصيا؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلا يجوز لمندوب المبيعات، أو غيره ممن هو على صفته الانتفاع بما يعطى لأجل الوظيفة، أو جهة العمل دون إذن ممن هو مخول بالإذن في جهة العمل، لأن قبول ذلك مظنة لكسب مودة المندوب ومحاباته للمورد ونحو ذلك من المفاسد، ولذا منع الشارع هدايا العمال وسماها غلولا، ومنع الرشوة ولعن دافعها وآخذها والساعي بينهما، وقد قال صلى الله عليه وسلم لرجل كان عاملا على الزكاة وقد أهديت له هدية: ما بال عامل أبعثه فيقول: هذا لكم وهذا أهدي لي, أفلا قعد في بيت أبيه، أو في بيت أمه حتى ينظر أيهدى إليه أم لا؟ والذي نفس محمد بيده لا ينال أحد منكم منها شيئا إلا جاء به يوم القيامة يحمله على عنقه. رواه البخاري ومسلم.

وانظرالفتوى رقم: 144129.

والله أعلم.