الإثنين 1 صفر 1436

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




هل يضحي بنفسه عن الميت أم يهديها لأسرة فقيرة

الإثنين 9 شعبان 1432 - 11-7-2011

رقم الفتوى: 160729
التصنيف: وصول القربات للميت

 

[ قراءة: 2581 | طباعة: 165 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال

هل إهداء خروف إلى عائلة فقيرة لتضحي به في عيد الأضحى يصل أبي الميت؟ أو أضحي أنا عنه وأتصدق بلحمها أفضل؟ وجزاكم الله خيرا وجعل ابني مثلكم.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، وبعد:

فلا حرج على المسلم إذا أراد أن يضحي عن أبيه أن يباشر ذبح الأضحية بنفسه، أو يوكل عليها من يذبحها ممن يتصدق عليهم بها من الفقراء، أو من غيرهم سواء كان ذلك في بلده، أو خارجا عنه، كما سبق بيانه في الفتوى: 130548، وما أحيل عليه فيها.
والأولى أن يتولى هو ذبح الأضحية كما فعل النبي صلى الله عليه وسلم وصحابته الكرام، وننبه إلى أن إهداء الخروف للعائلة الفقيرة إن كان المقصود منه أن تضحي به عن أبي من أهداه إليها، فهذا يعتبر توكيلا في ذبح الأضحية ولا حرج فيه ـ كما أشرنا ـ ويكتب له أجر الأضحية ويصل ثوابها إلى أبيه ـ إن شاء الله تعالى ـ وإن كان المقصود منه أن تضحي الأسرة به عن نفسها، فهذه صدقة منه عليهم يكتب له أجرها، أو لأبيه إن نواها له وليست أضحية عنه، ولذلك لا يكتب له أجر الضحية، وإنما يكتب له أجر الصدقة، وللمزيد من الفائدة انظر الفتاوى التالية أرقامها: 29048، 6964، 71167.
والله أعلم.