الجمعة 26 شوال 1435

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




كفارة الأيمان المتعددة

الخميس 3 شوال 1432 - 1-9-2011

رقم الفتوى: 163179
التصنيف: أحكام اليمين

 

[ قراءة: 4248 | طباعة: 180 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال

ماهي كفارة الأيمان التي تعددت ونسي كثير منها؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإن الحالف له حالات منها: أن يحلف أكثر من مرة على أمر واحد ثم يحنث أكثر من مرة أيضا، ففي هذه الحالة عليه كفارة واحدة وهي إطعام عشرة مساكين أو كسوتهم، وهكذا كل يمين على فعل واحد أو ترك شيء واحد ولو تكررت أو تكرر الحنث ليس فيها إلا كفارة واحدة، وذلك لأن اليمين تنحل بالحنث، إلا إذا كفر عن الأولى منها ثم حلف وحنث مرة أخرى فعليه الكفارة عن الأخرى.

ومنها: أن يحلف أيمانا متعددة على أشياء مختلفة مثل أن يقول والله لا آكل هذا الطعام والله لا ألبس هذا الثوب والله لا أذهب إلى مكان كذا فإنه إن حنث في الجميع كفر ثلاث مرات، وإن حنث في واحدة كفرة مرة واحدة هذا قول أكثر أهل العلم، وقيل يكفر كفارة واحدة ما لم يكفر من قبل، وهذا قول إسحاق وبعض الحنابلة، كما سبق بيانه في الفتويين رقم: 79783، ورقم: 155637، ففيهما بيان ما يترتب على تعدد الأيمان واتحاد المحلوف عليه أو تعدده أو اتحاد اليمين مع تعدد المحلوف عليه.

هذا عن الأيمان المعلومة العدد، أما في حال جهل عدد الأيمان والعجز عن حصرها، فيكفر عما يغلب على الظن براءة الذمة به، إذ لا يستطيع غير ذلك، وانظر الفتويين رقم: 56146، ورقم: 123357. 

والله أعلم.


مواد ذات صلة في المحاور التالية

لا يوجد صوتيات ذات صلة