الخميس 24 جمادي الآخر 1435

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




إخراج البلغم ليس استقاء

الإثنين 6 ذو القعدة 1432 - 3-10-2011

رقم الفتوى: 164725
التصنيف: ما لا يفسد الصوم

    

[ قراءة: 2747 | طباعة: 148 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال

ياشيخ عندي أكثر من سؤال فأجبني عليها وأرحني الله يريحك: أنا إنسانة مصابة بالوسواس القهري في كل العبادات قرأت فتاوى لابن باز وابن عثيمين أن البلغم إذا لم يصل إلى الفم لا يفطر وأن اجتذابه من الغلو لكنني وبسبب الوسوسة لا أستطيع تجاهل البلغم، أحيانا أتجنبه وأحيانا يغلبني الوسواس فأخرجه وأبصقه، أحسست في إحدى المرات بوجود البلغم في حلقي وأنه قريب ويمكنني اجتذابه وتفله وطبعا كل ذلك بسبب الوساوس اجتذبت البلغم فتهوعت وتفلت البلغم ولم يخرج شيء من معدتي لحلقي، فهل يعتبر ما فعلته استقاء؟ وهل علي قضاء لهذا اليوم؟ وأحيانا أخرى عند تفل البلغم أشعر بطعم مر في حلقي، فهل علي شيء؟ علما بأني أعاني من وساوس شديدة تصعب علي كل عباداتي، ادعو لي ياشيخ والله إني في هم وكرب.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه ومن والاه، أما بعد:

فصومك صحيح, وإخراج البلغم لا يعتبر استقاء وكذا الشعور بمرارة في الحق لا يفسد الصيام فلا تستجبي للوسوسة ونسأل الله أن يشفي الأخت السائلة من الوسوسة, وانظري الفتوى رقم: 3086، عن الوسواس القهري: ماهيته ـ علاجه.

والله أعلم.