الأربعاء 28 ذو الحجة 1435

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




تفسير: ليس على الأعمى حرج...

الخميس 9 ذو القعدة 1432 - 6-10-2011

رقم الفتوى: 164951
التصنيف: مختارات من تفسير الآيات

 

[ قراءة: 3152 | طباعة: 151 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
هل المصابون بداء السكري تشملهم الآية الكريمة: ليس على الأعمى حرج ولا على الأعرج حرج ولا على المريض حرج؟
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه ومن والاه أما بعد :

فمريض السكري إذا كان مرضه عائقا يحول بينه وبين القيام بالواجب عليه كالجهاد أو الصيام أو غيره من الواجبات فإنه داخل في قوله تعالى:  لَيْسَ عَلَى الأَعْمَى حَرَجٌ وَلا عَلَى الأَعْرَجِ حَرَجٌ وَلا عَلَى الْمَرِيضِ حَرَجٌ ...    سورة الفتح:17 , وهذه الآية نزلت في بيان المعذورين في التخلف عن الجهاد في سورة الفتح , ونزلت عامة في سورة النور .

وقد قال الشيخ السعدي في تفسير آية النور : أي : ليس على هؤلاء جناح، في ترك الأمور الواجبة، التي تتوقف على واحد منها، وذلك كالجهاد ونحوه، مما يتوقف على بصر الأعمى، أو سلامة الأعرج، أو صحة المريض، ولهذا المعنى العام الذي ذكرناه أطلق الكلام في ذلك، ولم يقيد .... اهـ .

والله تعالى أعلم
 


مواد ذات صلة في المحاور التالية

لا يوجد صوتيات ذات صلة