الجمعة 26 شوال 1435

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




طهارة الثوب الذي أصابه المني مختلطا بالمذي

الأحد 26 ذو القعدة 1432 - 23-10-2011

رقم الفتوى: 165847
التصنيف: المني والمذي والودي

 

[ قراءة: 5700 | طباعة: 156 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
إذا كان المذي نجسا والمني قذرا، والمذي يخرج قبل المني. فهذا يعني أن المني الذي يقع على اللباس نجس لاختلاطه بالمذي. فما رأيكم ؟
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فقد سبق في الفتوى رقم : 1789 بيان أن الراجح طهارة المني, وسبق في الفتوى : 67561 أن المذي نجس. 

وقال ابن مازة في المحيط البرهاني: قيل أيضاً: إذا كان رأس الذكر طاهراً إنما تطهر الثياب بالفرك إذا خرج المني قبل خروج المذي، فأما إذا خرج المذي على رأس الإحليل ثم خرج المني لا يطهر الثوب بالفرك. انتهى.

فإذا تيقنت خروج المذي قبل المني ووقوع المني المتنجس بالمذي على الثوب فعندئذ يجب أن  تنضحه بالماء (ترشه), لحديث سهل بن حنيف قال: كنت ألقى من المذي شدة وكنت أكثر منه الاغتسال فسألت رسول الله صلى الله عليه وسلم عن ذلك فقال: إنما يكفيك بأن تأخذ كفا من ماء فتنضح بها من ثوبك حيث ترى أنه أصابه. رواه أحمد في المسند، وأبو داود والترمذي وابن ماجه، وحسنه الشيخ الألباني, وانظر الفتوى رقم : 50657 .

 

والله أعلم.


مواد ذات صلة في المحاور التالية

لا يوجد صوتيات ذات صلة