الثلاثاء 1 ربيع الأول 1436

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




الرقية الشرعية والمحافظة على الأذكار والدعاء أنفع علاج للمس

الأحد 22 محرم 1433 - 18-12-2011

رقم الفتوى: 169559
التصنيف: الرقى والتمائم والتولة

 

[ قراءة: 3917 | طباعة: 167 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
لي صديقة عزباء تعاني من أعراض المس العاشق مما يبطل لها عروض الزواج الكثيرة، ومن لمسات غريبة تحس بها وصوت تسمعه في داخلها يتغزل فيها ويقول لها كلام حب وأشياء كثيرة. وهي لا تعلم كيف الحل لعدم معرفتها الكبيرة بهذا الجانب. أرجو منكم إفادتي في هذا الجانب بما يوافق الشريعة، وما هي طرق الشفاء من هذا المس؟
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فنسأل الله العافية لهذه الأخت ونوصيها بالمواظبة على التحصينات الربانية والأذكار المقيدة والمطلقة، كما يشرع القيام بالرقية الشرعية حتى ولو لم يتأكد من كون الأخت مصابة بالفعل، وهذه الرقية يمكن أن يعملها المسلم لنفسه أو أن يسترقي بعض الرقاة المعروفين بتمسكهم بالسنة، وقد قدمنا الرقية الشرعية في الفتوى رقم : 80694

والله أعلم.