الجمعة 25 جمادي الآخر 1435

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




متى يغتسل من يستمر نزول المني منه بعد الجماع لفترة

الخميس 19 ربيع الأول 1423 - 30-5-2002

رقم الفتوى: 17024
التصنيف: موجبات الغسل

    

[ قراءة: 9868 | طباعة: 139 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
هل أغتسل وأصلي بعد الجماع مع زوجتي مباشرة أم أنتظر ؟ لأنه يظل شيء ينزل مني أكثر من نصف ساعة وأحيانا ينتهي وقت الصلاة في خلال النصف ساعة أفيدوني أفادكم الله ؟
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن كان يتواصل نزول المني منك بعد الجماع لمدة، فالواجب عليك الانتظار وعدم الاغتسال إلا بعد انقطاعه، فإذا انقطع فاغتسل وصل، وإذا نزل منك شيء بعد الانقطاع والغسل فلا يلزمك إعادة الغسل، ولكن يكفيك الوضوء. وما دامت حالتك هكذا فلا يجوز لك أن تجامع أهلك في وقت الصلاة أو قريباً منه بحيث يخرج وقت الصلاة ونزول المني لا يزال مستمراً، كالجماع -مثلاً- وقت صلاة المغرب، كما لا يجوز لك الجماع في وقت يضيع عليك الصلاة مع الجماعة بسبب استمرار نزول المني.
وأما إن كان ينقطع نزوله ثم يعود بعد الاغتسال فلا يلزمك إعادة الغسل مرة أخرى، ولكن يكفيك الوضوء -كما تقدم- وإذا نزل منك شيء أثناء الصلاة قطعت الصلاة ثم أعدت الوضوء والصلاة، قال الإمام أحمد "لأن الشهوة ماضية، وإنما هو حدث أرجو أن يجزئه الوضوء". وروى سعيد عن ابن عباس أنه سئل عن الجنب يخرج منه الشيء بعد الغسل؟ قال: يتوضأ" وكذا ذكره أحمد عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه، ولأنه مني واحد فأوجب غسلاً واحداً كما لو خرج دفقة واحدة، ولأنه خارج بغير شهوة أشبه الخارج لبرد.
والله أعلم.