الأحد 28 ذو القعدة 1438

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




لا أثر للظن بخروج شيء من السبيلين

الأربعاء 23 ربيع الأول 1433 - 15-2-2012

رقم الفتوى: 173529
التصنيف: الخارج من السبيلين

 

[ قراءة: 2948 | طباعة: 202 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
بعد الاستنجاء والوضوء والذهاب إلى المسجد وفي الطريق أشعر أن رأس الذكر من فتحته يكون ملتصقاً بالملابس الداخلية وأعتقد أن ذلك بسبب وجود بول أو ودي عند الرأس، ويبقى ملتصقاً لجفافه على رأس الذكر، فهل هذا ناقض للوضوء؟ وهل صلاتي خطأ، لأن هذا يحصل معي كثيرا.
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه ومن والاه، أما بعد:

فلا تفتح على نفسك باب الوسوسة, والأصل في البول أنه ينقطع بعد الاستنجاء، فالذكر كالضرع إن تركته قلص وإن حلبته در؛ كما ذكر شيخ الإسلام ابن تيمية ـ رحمه الله ـ فإذا لم تتيقن حصول ما ذكرت وكان مجرد ظن فلا عبرة به ووضوؤك وصلاتك صحيحان, وإن تيقنت منه فالوضوء يبطل بكل خارج من السبيلين ويلزمك مع الاستنجاء وتطهير الثوب إعادة الوضوء والصلاة, وانظر للأهمية الفتويين رقم: 165471، ورقم: 104533.

والله أعلم.
 

الفتوى التالية الفتوى السابقة

مواد ذات صلة في المحاور التالية

لا يوجد صوتيات ذات صلة