الجمعة 17 جمادي الآخر 1435

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




حكم تسمية البنت باسم ليا أو ليليا

الخميس 23 ربيع الأول 1433 - 16-2-2012

رقم الفتوى: 173633
التصنيف: أحكام المولود

    

[ قراءة: 25897 | طباعة: 123 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
أفتوني جزاكم الله خيرا في حكم تسمية ابنتي (ليا) ما معناه وما حكمه، مع العلم أني قرأت أكثر من معنى لهذا الإسم سواء أكان بفتح أو كسر اللام ومن ضمن هذه المعاني أنه اسم لزوجة سيدنا أيوب عليه السلام، ومن معانيه أيضا دقيقة الضجر والأرض البعيدة عن الماء ..فإن كان لايصح تسمية هذا الاسم. فهل يجوز أن نسميها (ليليا) والذي إن صح معناه فإنه من الليل أو نوع من الزهور. ولكم جزيل الشكر وبارك الله بكم.
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فالظاهر أن الاسمين المذكورين من الأسماء الأعجمية وإن كان الأمر كذلك، فلا ينبغي للمسلم أن يسمي بهما إلا إذا عرف معناهما، فيمكن أن يتضمنا معنى أو شعاراً يتنافى مع الدين والأخلاق، ولا يؤمَن ذلك في هذا العصر الذي اختلطت فيه اللغات وذابت الحواجز..
وبخصوص اسم "ليا" فقد جاء في بعض كتب التفسير والتاريخ، أنه اسم لإحدى زوجات يعقوب -عليه السلام- وعلى ذلك فلا مانع من التسمية به. 

وأما اسم "ليليا" فهو من الأسماء الغربية كما في جاء في الموسوعة العربية. ولذلك فإننا لا ننصح بالتسمية به إلا إذا عرفت أنه لا يتضمن معنى يتنافى مع الدين والأخلاق. 

وعلى العموم فإننا ننصح السائلة الكريمة باختيار اسم من الأسماء الحسنة المعروفة المعنى لبنتها، فإن الاسم كالعنوان للمسمى، وقد حرص الإسلام على ضرورة اختيار الأسماء الحسنة، وكنا قد بينا ضابط الأسماء المكروهة والممنوعة في عدة فتاوى، انظري منها مثلا الفتوى رقم: 20837.
 

والله أعلم.


مواد ذات صلة في المحاور التالية

لا يوجد صوتيات ذات صلة