الجمعة 5 صفر 1436

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




حكم الدعوة لحملة وردنا اليومي للقرآن

الإثنين 10 جمادي الأولى 1433 - 2-4-2012

رقم الفتوى: 176857
التصنيف: فضل وآداب تلاوة القرآن وتعلمه

 

[ قراءة: 3186 | طباعة: 149 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
انتشرت هذه الأيام حملة وردنا اليومي للقرآن خصوصا من يحمل معه أجهزة ذكية من خلال البلاك بيري، وبرنامج الواتس اب بحيث عملت مجموعة مع صديقاتي أكون أنا المشرفة عليهن، وأنزل كل يوم وردا من القرآن، وجها أو وجهين، وأحياناً أضيف تفسيرا لكن لا نتقيد بوقت معين، متى ما يتيسر لها أن تقرأ في أي وقت. لكن إحدى الأخوات نبهتني خوفاً من الوقوع في البدعة شبهها بحكم التسبيح الجماعي وأخرى خافت من هجر القرآن، وأخرى تقول لم أقرأ القرآن من رمضان الماضي إلا عندما قمت بهذي الحملة، فتحمست لهذي الحملة وخفت من الوقوع في البدعة، ولكن نيتي هو تذكير من معي في المجموعة بالقرآن من خلال استخدام هذي الأجهزه والتذكير بكلام الله. وجزاكم الله خيرا.
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد: 

فهذا الفعل حسن لا حرج فيه، بل هو من التعاون على البر والتقوى، والذي يرجى لمن قام به وشارك فيه الأجر من الله تعالى، وليس هو من البدع ولا فيه شبه بالتسبيح الجماعي، بل هو من قبيل الأمر بالمعروف والحث على فعل الخير.

والله أعلم.