الثلاثاء 30 ذو القعدة 1438

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




أفضل علاج للوسواس الإعراض عنه

الثلاثاء 12 صفر 1434 - 25-12-2012

رقم الفتوى: 194301
التصنيف: الخارج من السبيلين

 

[ قراءة: 2589 | طباعة: 163 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
أعمل بمحل، وبمجرد أن أفكر في أن أظل على وضوء، تبدأ الوساوس بأنه توجد ريح، وأن الوضوء انتقض، وكأنها وساوس حقيقية، مع أني إذا نسيت أني على وضوء لا تحدث وساوس، وأظل على وضوء. ما الحل مع أني لا أقدر على أن أتوضأ لكل فرض؟
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فالحل هو أن تعرض عن الوساوس وألا تلتفت إليها، واعلم أن الأصل صحة الوضوء، فمهما شككت في انتقاضه فلا تلتفت إلى هذا الشك حتى يحصل لك اليقين الجازم، الذي تستطيع أن تحلف عليه، بأن وضوءك قد انتقض؛ وانظر الفتوى رقم: 138666.  والله أعلم.

الفتوى التالية الفتوى السابقة

مواد ذات صلة في المحاور التالية

لا يوجد صوتيات ذات صلة