الأربعاء 28 ذو الحجة 1435

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




يجزئ غسل واحد لدى اجتماع موجبين له

الإثنين 11 جمادي الآخر 1423 - 19-8-2002

رقم الفتوى: 21218
التصنيف: موجبات الغسل

 

[ قراءة: 2651 | طباعة: 137 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
سؤالي هو ما حكم اغتسال المرأة يوم الجمعة من الحيض وما سواه ؟ جزاكم الله خيراً
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن المرأة إذا اغتسلت غسلاً واحداً ونوت به الغسل من الحيض أو من الجنابة مع غسل الجمعة أجزأها ذلك، كما هو مبين في الفتوى رقم:
9073.
وكذلك إذا اجتمع على الشخص سببان يوجبان الغسل أجزأه غسل واحد عنهما إذا نوى ذلك عند أكثر العلماء، ومنهم أهل المذاهب الأربعة، قال ابن قدامة في المغني: إذا اجتمع شيئان يوجبان الغسل كالحيض والجنابة، أو التقاء الختانين والإنزال، ونواهما بطهارته أجزأه عنهما.. قاله أكثر أهل العلم. انتهى
والله أعلم.