السبت 9 محرم 1436

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




أفضل الدعاء للوالدين وللأهل ما ورد بالمأثور

الجمعة 22 شوال 1420 - 28-1-2000

رقم الفتوى: 2433
التصنيف: أسباب قبول الدعاء

 

[ قراءة: 53915 | طباعة: 282 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
أريد أن أدعوا لوالدي و لأهلي فبماذا أدعو ؟ وجزاكم الله خيرا.
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه وسلم أما بعد:
أخي الكريم أدع بما شئت من خيري الدنيا والآخرة لك ولوالديك ولأهلك ولجميع المسلمين وأفضل ذلك ما أخذ من كتاب الله والثابت من سنة رسوله صلى الله عليه وسلم وأذكر لك أمثلة من ذلك هي: رب اغفر لي ولوالدي رب ارحمهما كما ربياني صغيراً. ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا ربنا ولا تحمل علينا إصرا كما حملته على الذين من قبلنا ربنا ولا تحملنا ما لا طاقة لنا به واعف عنا واغفر لنا وارحمنا أنت مولانا فانصرنا على القوم الكافرين رب أوزعني أن أشكر نعمتك التي أنعمت عليَّ وعلى والديَّ وأن أعمل صالحاً ترضاه وأدخلني برحمتك في عبادك الصالحين وأصلح لي في ذريتي إني تبت إليك وإني من المسلمين. رب اجعلني مقيم الصلاة ومن ذريتي ربنا وتقبل دعاء ربنا اغفر لي ولوالديَّ وللمؤمنين يوم يقوم لحساب. اللهم أصلح لنا ديننا الذي هو عصمة أمرنا وأصلح لنا دنيانا التي فيها معاشنا وأصلح لنا آخرتنا التي إليها معادنا واجعل الحياة زيادة لنا في كل خير واجعل الموت راحة لنا من كل شر. اللهم إنا نسألك الخير كله عاجله وآجله ما علمنا منه وما لم نعلم ونعوذ بك من الشر كله ما علمنا منه وما لم نعلم. اللهم إني أسألك من خير ما سألك عبدك ونبيك صلى الله عليه وسلم وأعوذ بك من شر ما عاذ به عبدك ونبيك صلى الله عليه وسلم. اللهم إني أسألك الجنة وما قرب إليها من قول أو عمل وأعوذ بك من النار وما قرب إليها من قول أو عمل. وأسألك أن تجعل كل قضاء قضيته لي خيراً. إلى غير ذلك من الأدعية النافعة الجامعة وقد ألفت كتب نافعة في الأذكار والأدعية فاشتر بعضها واقرأه واحفظ منه ما تيسر وننصحك بتحفة الذاكرين للشوكاني فإنه نافع في هذا الباب ولا تغفل أنه لا حرج عليك أن تدعو بما شئت من خيري الدنيا والآخرة.