السبت 9 محرم 1436

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




حساب عدة المطلقة يبدأ من بداية طلاق زوجها لها

الأربعاء 23 رمضان 1423 - 27-11-2002

رقم الفتوى: 25662
التصنيف: عدة الطلاق

 

[ قراءة: 6586 | طباعة: 179 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أصبحت بعيدة عن زوجي نحو ثمانية أشهر دون أن نلتقي بسبب مشاكل زوجية بيننـا وأصبحت قضية المطالبة بالطلاق في إحدى محاكم ( بريطانيا) حيث نعيش معـا وسؤالي هو:
هل إذا ما تم الطلاق بيننـا وتقدم للزواج مني شخص آخر أن أعتد العدة الشرعية من يوم الطلاق أم أن الفترة التي لم أقضهـا معه وهي 8 أشهر تعتبر بمثابة العدة الشرعية؟.
أفتوني جزاكم الله خير الجزاء.
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن حساب العدة بالنسبة للمطلقة يبدأ من أول طلاق زوجها لها، ولا عبرة بالفترة التي ابتعدا فيها بعضهما عن بعض قبل حصول الطلاق؛ لأن العقد كان باقيًا فيها على أصله، وهذا يعني أنها زوجته وإن لم يجامعها، ودليل ذلك قول الله تعالى: وَالْمُطَلَّقَاتُ يَتَرَبَّصْنَ بِأَنْفُسِهِنَّ ثَلاثَةَ قُرُوءٍ [البقرة:228].
فعلق الله سبحانه وتعالى بداية العدة على حصول الطلاق، دون نظر إلى التأكد من براءة الرحم أو عدمه.
وقد سبق بيان ذلك مفصلاً في الفتوى رقم: 13248، والفتوى رقم: 1598.
والله أعلم.