الخميس 7 ربيع الأول 1440

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




كفارة القتل الخطأ صيام شهرين متتابعين لمن لم يجد الرقبة

الأحد 24 ذو الحجة 1424 - 15-2-2004

رقم الفتوى: 2824
التصنيف: أحكام الكفارة

 

[ قراءة: 19509 | طباعة: 409 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبعد، منذ أربعة شهور تعرضت لحادث مروري نجم عنه وفاة شخصين مسلمين وقد حكم علي بالسجن لمدة ثلاثة شهور كحق عام وقمت بدفع الدية الشرعية إلى أهل الفقداء. وسؤالي هو حول صيام الشهرين المتتاليين كما ورد في القرآن الكريم في سورة النساء الآية رقم 91. هل أستطيع دفع مبلغ مادي مقابل صيام هذين الشهرين، أم لا؟ علما أنني أعاني من مرض القرحة في الإثني عشر. ماحكم الشرع بهذا الموضوع، يرجى إفادتنا ولكم جزيل الشكر. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:      

من لزمته كفارة القتل- وهي صيام شهرين متتابعين لمن لم يجد الرقبة- فمن عجز عن الصيام لمرض مزمن أو لكبر سن فلأهل العلم فيه قولان الأول أن الصيام يثبت في ذمته ولا يجب عليه شيء آخر لأن الله تعالى لم يذكره ولو وجب لذكره، والثاني: يجب إطعام ستين مسكينا لأنها كفارة فيها عتق وصيام شهرين متتابعين لأنه قد ذكر ذلك في نظيره فيقاس عليه وهو الأولى ثم إن عليك أن تعلم أن اللازم لك هو كفارتان لا كفارة واحدة فعلى القول بوجوب الإطعام عليك فأطعم مائة وعشرين مسكينا.       والله تعالى أعلم.

الفتوى التالية الفتوى السابقة