الجمعة 1 محرم 1436

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




حكم لبس الثوب الذي حصلت فيه الجنابة

الإثنين 16 ذو الحجة 1423 - 17-2-2003

رقم الفتوى: 28801
التصنيف: المني والمذي والودي

 

[ قراءة: 48268 | طباعة: 148 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
السلام عليكم
هل يجوز لباس الملابس التي حدثت فيها الجنابة بعد الغسل من الجنابة وأعني هنا الملابس التي أعلى السرة مع العلم أنها لم تصل إليها النجاسة.
أغيثوني نفعكم الله من علمه وجزاكم الله خيراً وأجر عظيم الجزاء....
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فالملابس التي جامع الإنسان بها أهله ولم يصبها مذي أو مني لا حرج عليه في لبسها واستعمالها والصلاة فيها، وإن أصاب الثياب شيء من ذلك فراجع الفتوى رقم: 417 - والفتوى رقم: 996.
والله أعلم.


مواد ذات صلة في المحاور التالية

لا يوجد صوتيات ذات صلة