الأحد 27 ذو القعدة 1435

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




حكم من حلف على القرآن كاذبا

الخميس 24 محرم 1424 - 27-3-2003

رقم الفتوى: 29925
التصنيف: أحكام اليمين

 

[ قراءة: 49992 | طباعة: 459 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
ما حكم الدين في الحلف على القرآن بالكذب مع العلم؟ وما هي الكفارة ؟ وأيضا الحلف بالله ؟ وهل حتى لو كفَّر عن ذلك نتجنبه أو ماذا؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فمن حلف بالقرآن فقال: والقرآن، أو وضع يده على القرآن وحلف بالله تعالى كاذباً، فقد باء بإثم عظيم، وهذه هي اليمين الغموس التي تغمس صاحبها في النار والعياذ بالله، وفي الحلف بالله على المصحف تغليظ لليمين وزيادة في الإثم إن كان الحالف كاذباً، وعليه التوبة والاستغفار وكفارة يمين عند بعض أهل العلم، وهي: عتق رقبة، أو إطعام عشرة مساكين من أوسط ما يطعم الرجل أهله، أو كسوتهم، فإن لم يستطع واحداً من هذه الثلاثة صام ثلاثة أيام، ولمزيد من الفائدة عن هذا تراجع الفتوى رقم: 7228.
والله أعلم.


مواد ذات صلة في المحاور التالية

لا يوجد صوتيات ذات صلة