الأربعاء 6 ربيع الأول 1440

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




قراءة الفاتحة في صلاة الجنازة مستحبة لا واجبة

الأربعاء 28 صفر 1424 - 30-4-2003

رقم الفتوى: 31420
التصنيف: الصلاة على الميت

 

[ قراءة: 18244 | طباعة: 372 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
ما حكم صلاة الجنازة بدون فاتحة الكتاب؟
الإجابــة
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فقراءة الفاتحة في صلاة الجنازة مما اختلف فيه العلماء، فمذهب الشافعية أنها فرض في الجنازة لعموم الحديث: لا صلاة لمن لم يقرأ بفاتحة الكتاب. ، ولحديث ابن عباس: أنه جهر بالفاتحة في صلاة الجنازة وقال لتعلموا أنها سنة.
ورجح الوجوب الإمام الشوكاني وقال إنه حق، وذهب الحنابلة إلى وجوبها في رواية عن أحمد وعنه رواية أخرى باستحبابها ورجح شيخ الإسلام ابن تيمية أنها تستحب ولا تجب كما في الاختيارات.
بينما ذهب مالك وأبو حنيفة إلى عدم مشروعية قراءتها في الجنازة لأن المقصود من صلاة الجنازة الدعاء للميت، وعارضوا حديث ابن عباس بحديث ابن عمر وعبد الرحمن بن عوف قالا في صلاة الجنازة: ليس فيها قراءة شيء من القرآن.
والذي نختاره هو مشروعية قراءة الفاتحة لكن على سبيل الاستحباب لا على الوجوب.
والله أعلم.
الفتوى التالية الفتوى السابقة