الأربعاء 30 ذو القعدة 1435

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




حكم التعلم في مدارس الكفار

الأربعاء 6 ربيع الأول 1424 - 7-5-2003

رقم الفتوى: 31707
التصنيف: الولاء والبراء

 

[ قراءة: 3266 | طباعة: 137 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
ما حكم تعلم اللغة الإنجليزية في المعاهد الأمريكية في بلدي وهو اليمن، علما بأني أبتغي بتعلمها وجه الله وأتعلم اللغة لتساعدني كي أكون فعاله في مجال تخصصي وفهم ما يدور حولي .. هل تعلمها في ظل الظروف الراهنة حرام وما حكم المال الذي يدفع لهم قيمة للدورة التعليمية ؟
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فالأصل هو جواز تعلم اللغات الأجنبية لتحصيل مصلحة شرعية، كأن يراد بذلك التعلم الزيادة العلمية في مجال يفتقر إلى معرفة هذه اللغات، وهذا المجال مما ينفع الإسلام والمسلمين، ولكن يشترط لجواز التعلم ألا يترتب عليه الوقوع في محرم، كالاختلاط بالرجال أو موالاة الكفار أو التشبه بهم أو إعانتهم على المسلمين، ونحو ذلك من المحرمات. فإذا كنت تأمنين من الوقوع في تلك المحرمات، وكان مجال عملك مباحاً فلا حرج عليك في تعلم الإنجليزية في تلك المعاهد، وانظري للأهمية الفتوى رقم: 27842، والفتوى رقم: 8080. والله أعلم.