الأحد 28 ذو القعدة 1438

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




هذه المادة نجسة في حكم البول

الأحد 29 ربيع الآخر 1424 - 29-6-2003

رقم الفتوى: 34000
التصنيف: الخارج من السبيلين

 

[ قراءة: 2865 | طباعة: 197 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
مشكلتي المادة التي تخرج عقب كل (تبول) بصورة مستمرة فلا أستطيع أحياناً الدخول في الصلاة ويزيدنا هذا شكا أن يكون هذا بدون جماع يسبقه، فمعظم الوقت وأثناء تأدية الصلاة أجد المادة قد خرجت مني فهي بيضاء اللون ليست بالمني، وأحياناً أضطر لأداء الصلاة وأتعمد عدم إعادتها وأحياناً أحس بالقلق وأعيد الوضوء وأصلي فلا أستطيع أن أبقي بوضوئي لأكثر من وقت، أفيدوني يرحمكم الله تعالى ماذا علي أن أفعل هل أستطيع أن أصلي متجاهلة المادة التي تخرج مني بعد الاستنجاء حتى ولو اتنظرت لوقت قرابة لربع ساعة قبل الوضوء وأبدأ الصلاة فتبدأ في النزول؟
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فهذه المادة نجسة في حكم البول وعليك الاستنجاء منها وغسل ما أصاب بدنك وثيابك منها، كما عليك أن تتوضأي لكل صلاة ثم لا يهمك بعد ذلك خروج هذه المادة البيضاء إذا كانت مستمرة طيلة وقت الصلاة، ولا بأس بدخول المسجد وسماع الخطبة لكن ليس لك أن تصلي حتى تستنجي منها وتتوضأي وتغسلي ما أصاب بدنك وملابسك، نسأل الله لنا ولك العافية من كل سوء. وانظري فتاوى اللجنة الدائمة 5/258-259، رقم الفتوى: 8322. والله أعلم.

الفتوى التالية الفتوى السابقة

مواد ذات صلة في المحاور التالية

لا يوجد صوتيات ذات صلة