الجمعة 5 ذو القعدة 1438

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




كيفية تطهير الدبر

الأحد 7 جمادى الآخر 1438 - 5-3-2017

رقم الفتوى: 347581
التصنيف: أحكام قضاء الحاجة

 

[ قراءة: 3722 | طباعة: 7 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
أشكركم على جهودكم ووقتكم، وأسأل الله أن يكتب هذا في ميزان حسناتكم: منذ سنوات طويلة وأنا أغسل دبري بعد التبرز عن طريق دفع الماء بقوة في فتحة الشرج لوقت يتجاوز خمس دقائق، ومن ثم أدخل إصبعي في فتحة الشرج للتأكد من أنه لا يحتوي على أي نجاسة، وأصبحت لدي مشاكل في التبرز وخروج إفرازات من فتحة الشرج، ولم أهتم لذلك... فهل طريقة غسلي للدبر صحيحة؟ وإذا كان الجواب بلا، فما هي الطريقة الصحيحة؟. وجزاكم الله خيرا.
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد: 

فلا يجب، بل ولا يشرع أن تدخل إصبعك إلى باطن الدبر في الاستنجاء، وإنما يكفي غسل النجاسة الموجودة على ظاهر المخرج، فتصب الماء على الموضع المتنجس حتى يغلب على ظنك زوال النجاسة، ويكفي غلبة الظن، ولا يشترط اليقين، وانظر الفتوى رقم: 132194.

وضابط تطهير الدبر أن يعود المحل خشنا، أي يعود إلى صفته التي كان عليها قبل قضاء الحاجة، فتذهب لزوجة النجاسة ورطوبتها، ويزول أثرها من المحل، وراجع للفائدة الفتويين رقم: 187139، ورقم: 218017.

والله أعلم.

الفتوى التالية الفتوى السابقة