الخميس 5 ربيع الأول 1439

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




حكم معرفة الإنسان حاله من خلال الآية التي تظهر عند فتحه المصحف

الثلاثاء 1 رجب 1438 - 28-3-2017

رقم الفتوى: 349315
التصنيف: الكهانة والعرافة

 

[ قراءة: 1547 | طباعة: 12 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
أنا شاب عمري 35 عاما، كنت أعاني منذ فترة من أعراض مختلفة في الجسم كالمعدة، وقال لي الأطباء إنها جرثومة، وبعد ذلك صارت المشاكل بالقولون، وبعد ذلك انتقلت إلى المثانة والكلى... وكل الفحوصات تأتي نظيفة، فذهبت للرقية الشرعية مع الشيوخ، وكنت أتعب منها بدون تحسن، وأقرأ سورة البقرة، وكنت أتعب منها، وقبل فترة كنت أصلي في الليل... وأدعو ربي أن يشفيني ويريني ما بي، وفتحت المصحف فوجدت آية: فَلَمَّا أَلْقَوْا قَالَ مُوسَىٰ مَا جِئْتُم بِهِ السِّحْرُ ۖ إِنَّ اللَّهَ سَيُبْطِلُهُ ۖ إِنَّ اللَّهَ لَا يُصْلِحُ عَمَلَ الْمُفْسِدِينَ ـ ودعوت ربي أن يريني علاجي وفتحت المصحف مجددا فوجدت آية: ثُمَّ كُلِي مِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ فَاسْلُكِي سُبُلَ رَبِّكِ ذُلُلًا يَخْرُجُ مِنْ بُطُونِهَا شَرَابٌ مُخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ فِيهِ شِفَاءٌ لِلنَّاسِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآَيَةً لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ ـ فهل ما بي سحر كما وجدت؟.
الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإنا نسأل الله لنا ولك العافية من كل سوء، وأما عن إصابتك بالسحر: فليس عندنا ما يجزم به في شأنها، ولكن الرقية الشرعية يجوز للمسلم فعلها سواء كان مصابا أو غير مصاب، وأما فتحك للمصحف: فلا دلالة فيه على وجود السحر، فقد بينا في الفتوى رقم: 18700، أن فتح القرآن لاستنتاج حالة المصاب وادعاء أن الشخص مصاب بكذا وكذا، يعتبر هذا الفعل من أعمال المشعوذين والدجالين.

والله أعلم.

الفتوى التالية الفتوى السابقة