السبت 3 محرم 1439

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




حكم النظر للمقاطع الإباحية التي تظهر فجأة في مواقع التواصل

الأحد 4 شعبان 1438 - 30-4-2017

رقم الفتوى: 351745
التصنيف: أحكام النظر والاختلاط

 

[ قراءة: 2400 | طباعة: 21 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
أحيانا أفتح تويتر، وأدخل على هاشتاقات تتحدث عن برنامج معين، أو قضية اجتماعية أو مسابقة... وأنا أقرأ فيها تظهر لي فجأة مقاطع إباحية، وأكثر من عشر مرات يحدث معي هذا الموقف، فأغمض عيني بسرعة، وأخرج من البرنامج... وإذا دخلت أي هاشتاق حتى ولو كان يتكلم عن كرة القدم، فإنني أجد نفس المقاطع، وأخرج كالعادة، وإذا رجعت في أي وقت أجد المنحرفين يبعثون هذه المقاطع في كل مكان، فما حكم نظري لهذه المقاطع التي لم أقصد رؤيتها، ولكنني أعود بعد مدة وأراها من جديد؟ وقبل أيام اضطررت لحذف تويتر حذفا نهائيا، لأن ضرره علي أكثر من نفعه.. فما هو توجيهكم؟ جزاكم الله خيرا.
الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإن من البلاء العظيم انتشار المقاطع المخلة والمشاهد الإباحية في مواقع التواصل، والتي يراد بها إغواء شباب المسلمين، وفتنتهم في دينهم، وأما حكم النظر إلى تلك المقاطع الإباحية: إن كان قصدا وعمدا فهو محرم، وأما إن كان نظر فجأة بلا قصد، وبادر المرء بغض بصره، فلا إثم عليه ـ إن شاء الله ـ لكن الذي ينبغي على الشخص السعي في منع ظهور تلك المقاطع المخلة، بحجبها بالبرامج إن أمكن، أو بمنع ظهور الصور، والبعد عن الهاشتاقات التي يتوقع وجود تلك المقاطع بها، ووجود تلك المقاطع الإباحية في بعض مواقع التواصل لا يقتضي تحريم الدخول إلى تلك المواقع، واستعمالها في المباح، وإن خشي المرء على نفسه، ورأى أن دخول تلك المواقع يؤثر عليه سلبا، ويعود عليه بالضرر، فينبغي عليه هجر تلك المواقع واجتنابها.

وراجعي لمزيد الفائدة الفتويين رقم: 280471، ورقم: 275377.

والله أعلم.

الفتوى التالية الفتوى السابقة

مواد ذات صلة في المحاور التالية

لا يوجد صوتيات ذات صلة