الأحد 2 صفر 1439

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




حكم بقاء اللزوجة داخل الذكر بعد غسله

الأحد 7 ذو القعدة 1438 - 30-7-2017

رقم الفتوى: 357157
التصنيف: أحكام قضاء الحاجة

 

[ قراءة: 2580 | طباعة: 25 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
عندما أغسل ذكري في الغسل أشعر بأن فيه لزوجة، واكتشفت بعد ذلك أن الماء دخل إلى داخل الذكر فغسلت الذكر جيدا ولكن ما زالت اللزوجة لم تذهب، فماذا أفعل؟ وهل ما دامت اللزوجة موجودة يعني ذلك أن الذكر نجس؟.
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فما تشعر به عند الاغتسال لا حرج فيه, ويكفيك غسل الذكر بطريقة عادية من غير مبالغة, ولا يضرك بقاء ما تجده، فإنه محكوم بطهارته مراعاة للأصل, وهو الطهارة حتى تثبت النجاسة, ونحذرك من الوسوسة، فإنها تفضي بك إلى عنت ومشقة.

والله أعلم.

الفتوى التالية الفتوى السابقة