الخميس 26 رمضان 1435

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




المدارس التنصيرية.. ومنع الحجاب

الأربعاء 28 جمادي الآخر 1424 - 27-8-2003

رقم الفتوى: 36612
التصنيف: الولاء والبراء

    

[ قراءة: 1440 | طباعة: 116 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد في بلدي غامبيا قال الرئيس بأنه ممنوع لبس الحجاب في مدارس النصارى التي تدرس فيها بعض المسلمات الراغبات في الحجاب حيث أن مسؤوليها لا يعجبهم الحجاب ومنعوها في مدارسهم والحكومة توافقهم على هذا فما الحل؟ جزاكم الله خيراً.
الإجابــة
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فالواجب عليكم الحذر من مثل هذه المدارس التي تُشم منها رائحة الدعوة إلى الديانة النصرانية، وهي التي تُسمى في إصطلاح المعاصرين بـ (المدارس التنصيرية)، ولا يأمن المرء فيها على أولاده من التأثر بهذه الدعوة الضالة، فضلاً عن انحراف أفكارهم وتشويه عقيدتهم، فإذا انضم إلى هذا الخطر المدلهم، منعهم من الحجاب الشرعي، كان ذلك آكد في المنع من دخولهم هذه المدارس، والله تعالى يعوضكم عن ذلك خيرًا. قال عز وجل: وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجاً[الطلاق:2]. وقال: وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مِنْ أَمْرِهِ يُسْراً[الطلاق:4].
وفي مسند أحمد ، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: إنك لن تدع شيئا لله عز وجل إلا بدلك الله به ما هو خير لك منه ، وصححه الأرناؤوط.
ولتراجع الفتويين التاليتين: 33062، 8080.
والله نسأل أن ييسر أمركم، ويفرج همكم، ويجعل لكم من الضيق مخرجًا.
والله أعلم.