الخميس 25 صفر 1436

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




الأفضل الجهر في الشفع والوتر

الأحد 15 شعبان 1424 - 12-10-2003

رقم الفتوى: 38563
التصنيف: صلاة التطوع

 

[ قراءة: 15213 | طباعة: 132 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
السلام عليكم هل يجوز أن نقرأ الشفع والوتر جهراً؟ وما هي السور التي كان يقرأ بها صلى الله عليه وسلم؟ وهل يجوز أن نقرأ بغيرها؟ وجزاكم الله خيراً.
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فالأفضل في نوافل الليل، ومنها الشفع والوتر، الجهر فيها بالقراءة، وقد سبق أن بينا هذا في الفتوى رقم: 26311. والسور التي تستحب قراءتها في الشفع والوتر سورتا الأعلى والكافرون في الشفع، وسور الإخلاص والمعوذتين في الوتر. ذكرنا ذلك بأدلته في الفتوى رقم: 36800، والفتوى رقم: 896، وأما قراءة غير هذه السور فيهما فجائزة لكنها خلاف الأولى. والله أعلم.