الثلاثاء 22 ذو القعدة 1435

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




فعل اللواط في رمضان أشد عقوبة وأعظم حرمة

الخميس 26 رمضان 1424 - 20-11-2003

رقم الفتوى: 40239
التصنيف: حد اللواط والشذوذ

 

[ قراءة: 7793 | طباعة: 180 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
أنا أعرف أن اللواط حرام ولكن أريد أن أستفسر عما إذا فعل شخص هذه الفاحشة في ليل رمضان وليس نهاره أي بعد الفطور؟
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فلا شك أن اللواط من أقبح الجرائم وأشنع الفواحش، ولهذا قال عنه النبي صلى الله عليه وسلم: ~من وجدتموه يعمل عمل قوم لوط فاقتلوا الفاعل والمفعول به.~~ رواه أصحاب السنن. فهو محرم في كل زمان وفي أي مكان، ولكن فعله في رمضان أشد تحريماً، وأغلظ عقوبة لما لهذا الشهر المبارك من الحرمة. ومن فعله في رمضان بعد الفطور، فقد فعل كبيرة يستوجب بها العقوبة في الدنيا بالقتل والعياذ بالله تعالى، وعرض نفسه لغضب الله تعالى وعقابه ما لم يبادر إلى التوبة النصوح. وأما من فعله في نهار رمضان فلا صوم له. ولمزيد من التفصيل نرجو الاطلاع على الفتويين التاليتين: 1869/ 16224 والله أعلم.