السبت 27 صفر 1436

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




عذاب القبر والعذاب يوم القيامة

الثلاثاء 17 محرم 1425 - 9-3-2004

رقم الفتوى: 45341
التصنيف: البرزخ ( فتنة القبر وعذابه ونعيمه )

 

[ قراءة: 5984 | طباعة: 156 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال

ما حكم من عذب في القبر هل يعذب يوم القيامة

بصغائر الذنوب ؟

وجزاكم الله خيرا

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فمن عذب في قبره على ذنوب فقد  يعذب عليها يوم القيامة، وقد لا يعذب، وكل هذا في مشيئة الله، فإن شاء عذبه في قبره فقط، وإن شاء عذبه أيضا يوم القيامة.

ومما يجدر التنبيه عليه أن الصغائر متى كثرت ربما أهلكت صاحبها، كما قال صلى الله عليه وسلم: إياكم ومحقرات الذنوب، كقوم نزلوا في بطن واد فجاء ذا بعود وجاء ذا بعود، حتى أنضجوا خبزتهم، وإن محقرات الذنوب متى يؤخذ بها صاحبها تهلكه. رواه أحمد وصححه الألباني، واعلم أن الله قد تكفل لمجتنب الكبائر بغفران الصغائر ،وراجع للفائدة الفتوى رقم: 15269، والفتوى رقم :4978، والفتوى رقم :39849.

والله أعلم.

فتاوى ذات صلة

عدد الزوار
الفتوى