الثلاثاء 27 ذو الحجة 1435

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




معنى (تَأْجُرَنِي ثَمَانِيَ حِجَجٍ)

الخميس 7 جمادي الأولى 1425 - 24-6-2004

رقم الفتوى: 50415
التصنيف: مختارات من تفسير الآيات

 

[ قراءة: 9486 | طباعة: 111 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال

في  قصة موسى عليه السلام  ولقائه  بشعيب عليهما السلام اشترط عليه شعيب أن يأجره ثماني حجج

ما هي  تلك الحجج؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد ورد في قول الله تبارك تعالى حكاية عن صالح مدين قوله: [قَالَ إِنِّي أُرِيدُ أَنْ أُنْكِحَكَ إِحْدَى ابْنَتَيَّ هَاتَيْنِ عَلَى أَنْ تَأْجُرَنِي ثَمَانِيَ حِجَجٍ فَإِنْ أَتْمَمْتَ عَشْراً فَمِنْ عِنْدِكَ] (القصص: 27)

أي على أن تعمل عندى ثمان سنين، فإن تبرعت بزيادة سنتين فذلك إليك؛ وإلا ففي الثماني كفاية، فالحجج: السنون، وكان العمل رعي الغنم.

هذا ما ذكره غير واحد من المفسرين.

والله أعلم.


مواد ذات صلة في المحاور التالية

لا يوجد صوتيات ذات صلة