الأحد 30 محرم 1436

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




هجر الفراش بسبب البرود الجنسي للزوج

الأربعاء 4 ربيع الأول 1426 - 13-4-2005

رقم الفتوى: 61028
التصنيف: الاستمتاع وآدابه

 

[ قراءة: 2478 | طباعة: 107 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم
امرأة متزوجه ولكن اكتشفت أن زوجها مصاب بالبرود الجنسي بعد الأسبوع الأول من الزواج فتركت غرفة النوم وذهبت تنام في غرفة أخرى فعندما تخرج من الغرفة في الليل وتذهب إلى الحمام يقول لها أنا غير مسامح لك، كرامته لا تسمح له بطلبها للمعاشرة إلا إذا طلبته هي، وعندما تحسسه برجولته في المنزل ينهرها طلبت منه الطلاق فماذا عليها؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلا ندري القصد بهذا البرود الجنسي هل هو عجز عن الجماع بالكلية لعنة أو اعتراض أوجبة أو نحو ذلك، أو هو مجرد ضعف في الوطء مع حصوله.

فإن كان الأول فهذا يعد عيباً موجبا للخيار للمرأة، فإن شاءت بقيت مع الزوج على هذا الحال وإن شاءت فسخت النكاح، ومحله إذا لم تكن علمت بذلك عند العقد أو بعده ورضيت به، وراجع الفتوى رقم: 37112.

وأما إن كان الحاصل هو ضعف جنسي بحيث لا يمكن أن يطأ في الأسبوع إلا مرة أو نحو ذلك فهذا لا يعد موجبا للخيار، ولا يجوز للمرأة أن تهجر فراش زوجها ومن فعلت ذلك لعنتها الملائكة حتى تصبح، كما وردت بذلك النصوص، فعلى هذه المرأة أن تتقي الله تعالى وتطيع زوجها ما دام لم يثبت لها خيار الفسخ، وتراجع الفتوى رقم: 8935، والفتوى رقم: 33417.

وعلى كلا الاحتمالين فلا حرج على المرأة في طلب الطلاق إذا كانت متضررة من حال زوجها.

والله أعلم.

فتاوى ذات صلة

عدد الزوار
الفتوى

لا يوجد فتاوى ذات صلة