السبت 28 رمضان 1435

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




ابتلاع الريق هل يفسد الصوم

الخميس 25 شعبان 1426 - 29-9-2005

رقم الفتوى: 67622
التصنيف: ما لا يفسد الصوم

    

[ قراءة: 8090 | طباعة: 173 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم

إذا سال اللعاب من فم الصائم ووصل خارج الشفة ولعقه بلسانه وبلعه, هل يضر الصيام؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن ابتلاع الريق العادي الذي لم يخرج من الفم لا يفطر كما ذكر النووي وغيره، لكن إذا خرج الريق من الفم ثم أعاده وابتلعه ففي هذه الحالة يفطر، قال النووي في المجموع: ابتلاع الريق لا يفطر بالإجماع إذا كان على العادة لأنه يعسر الاحتراز منه قال أصحابنا: وإنما لا يفطر بثلاثة شروط، أحدها: أن يتمحض الريق فلو اختلط بغيره وتغير لونه أفطر بابتلاعه... إلى أن قال: الشرط الثاني: أن يبتلعه من معدنه فلو خرج عن فيه ثم رده بلسانه وابتلعه أفطر، قال أصحابنا: حتى لو خرج إلى ظاهر الشفة فرده وابتلعه أفطر لأنه مقصر بذلك ولأنه خرج عن محل العفو..... الشرط الثالث: أن يبتلعه على العادة فلو جمعه قصداً ثم ابتلعه فهل يفطر، فيه وجهان مشهوران ذكرهما المصنف بدليلهما أصحهما لا يفطر..انتهى

والله أعلم.