الخميس 26 رمضان 1435

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




صفة غسل النبي صلى الله عليه وسلم من الجنابة

الإثنين 7 محرم 1427 - 6-2-2006

رقم الفتوى: 71457
التصنيف: موجبات الغسل

    

[ قراءة: 14920 | طباعة: 183 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال

سؤالي هو: قد يكون مكرراً لكنني لم أجد الجواب الشافي 100% أريد أن أعرف كيفية الغسل أي من كان على جنابة، ما هي كيفية الغسل الصحيحة التي ليس فيها اجتهادات وتوقعات؟، ولكم جزيل الشكر.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد ذكرت أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها صفة الغسل من الجنابة، كما فعله رسول الله صلى الله عليه وسلم، ففي الصحيحين واللفظ للبخاري: عن عائشة قالت: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا اغتسل من الجنابة غسل يديه وتوضأ وضوءه للصلاة، ثم اغتسل، ثم يخلل بيده شعره حتى إذا ظن أنه قد أروى بشرته أفاض عليه الماء ثلاث مرات، ثم غسل سائر جسده. وقالت: كنت أغتسل أنا ورسول الله صلى الله عليه وسلم من إناء واحد نغرف منه جميعاً. انتهى. وللفائدة راجع الفتوى رقم: 3791.

وعليه.. فهذه الصفة تكفيك للغسل من أي جنابة حصلت.

والله أعلم.