الجمعة 25 جمادي الآخر 1435

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




إعراب قوله تعالى (يا أيها الذين آمنوا عليكم أنفسكم)

الأربعاء 11 جمادي الأولى 1427 - 7-6-2006

رقم الفتوى: 75086
التصنيف: مختارات من تفسير الآيات

    

[ قراءة: 6871 | طباعة: 80 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال

في الآية الكريمة من أواخر سورة المائدة ـ يا أيها الذين آمنوا عليكم أنفسكم .. الآية . أرجو إعراب هذه الأية وبالأخص كلمة أنفسكم ؟

ولكم جزيل الشكر.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن هذه الآية الكريمة يمكن إعرابها حسب الآتي :

( يا ) حرف نداء وضع للبعيد أصلا ، وقد ينادى به القريب للاعتناء به ولأهميته أو لعظمه أو تنزيله منزلة البعيد ، وهو هنا للاعتناء .

و( أي ) وصلة إلى نداء المعرف باللام ، أعطي حكم المنادى ، والتزام رفعه إشعارا بأنه المقصود ، واقحمت هاء التنبيه بينهما للتأكيد ، قال ابن مالك في الخلاصة :

وأيها مصحوب أل بعد صفة       يلزم بالرفع لدى ذي المعرفة

وأما ( عليكم ) فهي اسم فعل أمر بمعنى الزموا مركب من الجار والمجرور ، ولكثرة استعماله عومل معاملة فعل الأمر فنصب الاسم بعده على المفعولية ، قال ابن مالك في الخلاصة :

والفعل من أسمائه عليكا      وهكذا دونك مع إليكا

والمعنى الزموا أنفسكم واحفظوها واحرصوا على ما يصلحها ، والمقام يبين المحروص عليه وهو ملازمة الاهتداء بقرينة قوله : ( إذا اهتديتم ) وهو يتضمن معنى الشرط ليشمل جميع ما أمرهم الله تعالى به ، فلو قصروا في الدعوة إلى الخير والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر لضرهم من ضل؛ لأن إثم ضلاله محمول عليهم ، ولذلك روى أصحاب السنن أن أبا بكر بلغه أن بعض الناس تأول هذه الآية بسقوط فريضة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، فصعد المنبر فحمد الله وأثنى عليه ثم قال : أيها الناس إنكم تقرأون هذه الآية : يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا عَلَيْكُمْ أَنْفُسَكُمْ لَا يَضُرُّكُمْ مَنْ ضَلَّ إِذَا اهْتَدَيْتُمْ {المائدة: 105 } وإنكم تضعونها في غير موضعها ، وإني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : إن الناس إذا رأوا المنكر ولم يغيروه أوشك أن يعمهم الله بعذاب من عنده .

والله أعلم .

فتاوى ذات صلة

عدد الزوار
الفتوى

مواد ذات صلة في المحاور التالية

لا يوجد صوتيات ذات صلة