الأحد 3 محرم 1436

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




هل تتيمم من طهرت من الحيض إذا كان الماء يضرها

الأربعاء 9 ذو القعدة 1427 - 29-11-2006

رقم الفتوى: 79261
التصنيف: أحكام التيمم

 

[ قراءة: 1490 | طباعة: 99 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال

انتهى مني الحيض ولم أغتسل للصلاة لأن الغسل في البيت يؤذيني في بطني وصدري بسبب البرد رغم أنني أغتسل بماء دافئ. وانتظرت للصبح بغير أداء للصلاة لكي أذهب إلى حمام عام .السؤال هل يجوز لي التيمم للصلاة في هذه الحالة فقط لانتظار الذهاب للحمام للغسل وكم هو الزمن المحدد للاكتفاء بالتيمم في انتظار الذهاب للحمام العمومي؟ هل علي إثم في تأخيري لصلاتي في انتظار الغسل علما أنني خفت أن أصلي بالتيمم؟ وجزاكم الله خير الجزاء أعانكم الله وفتح بصيرتكم.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإذا كنت عاجزة عن الغسل في البيت لكونه سيترتب عليه مرض أو زيادته أو تأخر شفاء وقدرت على الاغتسال في الحمام المذكور وجب عليك ذلك فورا قبل خروج وقت الصلاة، فإن لم تستطيعي ذلك فحكمك التيمم حينئذ ولا يجوز لك تأخير الصلاة حتى يخرج وقتها، بل تتيممين حتى تستطيعي الاغتسال من غير تحديد زمن معين لأن التيمم بدل عن الغسل في حالة العجز أو عدم الماء. وراجعي الفتوى رقم:50639، والفتوى رقم: 66088

ويجب عليك قضاء الصلوات التي مضت أثناء انتظار الاغتسال

وبالنسبة للإثم فهو مرفوع عنك إذا أقدمت على فعلك هذا جهلا أو نسيانا لقوله صلى الله عليه وسلم: إن الله تجاوز عن أمتي الخطأ والنسيان وما استكرهوا عليه. رواه ابن ماجه في سننه وصححه الشيخ الألباني.

والله أعلم.

 


مواد ذات صلة في المحاور التالية

لا يوجد صوتيات ذات صلة