الأربعاء 3 صفر 1436

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




حكم زيادة كلمة سيدنا في الصلاة الإبراهيمية

الإثنين 15 صفر 1428 - 5-3-2007

رقم الفتوى: 93239
التصنيف: آداب الذكر والدعاء

 

[ قراءة: 2926 | طباعة: 134 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال

ما هو الأصح قول اللهم صل على سيدنا محمد أم اللهم صل على محمد (صلى الله عليه وسلم) في الصلاة عند قراءة الصلوات الإبراهيمية، وهل يجوز للإنسان أن يتجنب الوقوف في الصلاة بجانب مصل متسخ الثياب أو قرب إنسان مجنون متسخ الثياب، فأفيدونا؟ جزاكم الله عنا كل خير.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فزيادة عبارة (سيدنا) في الصلاة الإبراهيمية غير مأثورة، وبالتالي فالأولى تركها، وراجع في ذلك الفتوى رقم: 50232. علماً بأن كلمة صلّ من اللهم صل لا تقرأ ولا تكتب بياء لأنها فعل أمر.

ولا حرج على الشخص في تجنب الوقوف إلى جانب من ثيابه متسخة، سواء كان مجنوناً أو غيره خصوصاً إذا خشي تدنيس ثيابه أو وجود رائحة كريهة تنبعث من الشخص المذكور، ومن يحضر إلى المسجد بثياب متسخة ينبغي أن يُنصح بحكمة ورفق مع بيان ما ينبغي من النظافة والتزين عند غشيان المساجد امتثالاً لأمر الله تعالى بذلك، وأن تلك الهيئة لا تليق بحرمة الصلاة وعظمتها، وأن تعظيم شعائر الله تعالى مرغب فيه، قال الله تعالى: ذَلِكَ وَمَن يُعَظِّمْ حُرُمَاتِ اللَّهِ فَهُوَ خَيْرٌ لَّهُ عِندَ رَبِّهِ {الحج:30}، وللفائدة راجع الفتاوى ذات الأرقام التالية: 69451، 55663، 16338.

والله أعلم.