السبت 29 صفر 1439

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




ينتقض الوضوء بخروج المذي ويجب تطهر البدن والثوب منه

الأربعاء 6 ربيع الآخر 1422 - 27-6-2001

رقم الفتوى: 945
التصنيف: الخارج من السبيلين

 

[ قراءة: 51206 | طباعة: 378 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
نظرا لطبيعة عملي على الكمبيوتر والإنترنت بالذات، أصادف الكثير من المواقع الخليعة وبعد مشاهدتها ألاحظ في بعض الأحيان إفراز العضو (القبل) مادة سائلة بطريقة لا شعورية. السؤال: ما حكم خروج هذه المادة؟ وهل تنقض الطهارة أو الوضوء في الصلاة؟ وجزاكم الله كل خير
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

اعلم أولا أن النظر إلى هذه المواقع لا يجوز بحال من الأحوال لما فيها من عري وتفسخ ودعارة ومنكرات تطمس القلب وتعمي البصيرة، ثم إن الإفرازات التي تخرج عند ثوران الشهوة على قسمين:
1- المذي: وهو الذي يخرج غالبا في مثل هذه الحالة التي ذكرت وهو ماء خفيف لزج يخرج بعد تحركالشهوة متقطعا وهو نجس يجب تطهير ما أصابه من البدن والثياب ويلزم منه غسل الذكر كله وخروجه ناقض للوضوء فقط.
2- المني: وهو الماء الغليظ الدافق الذي يخرج عند اشتداد الشهوة وهو طاهر على الراجح ويلزم من خروجه الغسل كاملا أعني غسل جميع البدن وهو المعروف بـ (غسل الجنابة) أما إن لم يخرج من الذكر أو الفرج شيء، فالنظر وحده لا ينقض الوضوء.
والله تعالى أعلم.

الفتوى التالية الفتوى السابقة

مواد ذات صلة في المحاور التالية

لا يوجد صوتيات ذات صلة