السبت 28 ربيع الأول 1439

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




الرقية التي كان النبي يعوذ بها الحسن والحسين

الأحد 25 جمادى الأولى 1428 - 10-6-2007

رقم الفتوى: 96790
التصنيف: الرقى والتمائم والتولة

 

[ قراءة: 66267 | طباعة: 444 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال

ما هي الرقية الشرعية وكيف رقى الرسول صلى الله عليه وسلم الحسن والحسين عليهما السلام بها وما هي صيغتها؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

ففي صحيح البخاري عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: كان النبي صلى الله عليه وسلم يعوذ الحسن والحسين ويقول: إن أباكما كان يعوذ بها إسماعيل وإسحاق: أعوذ بكلمات الله التامة من كل شيطان وهامة ومن كل عين لامة. فلما نزلت المعوذتين أخذ بهما وترك ما سواهما من التعويذات، ففي سنن الترمذي والنسائي وابن ماجه عن أبي سعيد قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يتعوذ من الجان وعين الإنسان حتى نزلت المعوذتان، فلما نزلتا أخذ بهما وترك ما سواهما. وقد بينا في الفتوى رقم: 4310، الأمور التي لا بد منها لتكون الرقية شرعية فارجع إليها.

والله أعلم.

الفتوى التالية الفتوى السابقة