السبت 27 صفر 1436

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




من لزمه الاغتسال لا تصح صلاته حتى يغتسل

الخميس 23 شعبان 1428 - 6-9-2007

رقم الفتوى: 98809
التصنيف: موجبات الغسل

 

[ قراءة: 1205 | طباعة: 140 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال

أرجوكم أفيدوني بسرعة أنا فتاة ابلغ من العمر 25 مرتبطة بعقد قران بشاب ويطالبني هذا الخطيب بفعل الجنس معه لكن بطريقة غير مباشرة ولقد خضعت له بعد كل مرة من تهديداته أنه سوف يعملها بالحرام مع بنات عن طريق الهاتف أو ممارستها مع نفسه ويقول إني سوف أرتكب الحرام بسببك وأنت حرة ويقول لي أنت زوجتي وحلالي لا أقدر أن أصبر ويترجاني كثيرا حتى أشبع رغبته وخضعت له  وبدأ يمارس معي حتى يصل وأنا أيضا لذروة اللذة والشهوة، ولكم السؤال الأهم بذلك هل هذا حرام، وأيضا أنا أصلي والحمد لله ولكن خائفة أن صلاتي غير مقبولة لأني أقوم بعد ما نفعله أنا وخطيبي باستحمام الجزء السفلي محل الطهارة فقط، هل أنا طاهرة للعلم أننا لا نفعل ما نقوم به بطريقة مباشرة، وبارك الله فيك أفيدوني أرجوكم أنا حائرة وضائعة..........

الإجابــة

خلاصة الفتوى:

من عقد نكاحه على امرأة ولم يدخل حل له ما يحل لسائر الأزواج، لكن ينبغي عليه أن يراعي العرف الجاري. ومن لزمه الاغتسال لا تصح صلاته حتى يغتسل غسلا كاملا.

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فالرجل إذا عقد نكاحه على امرأة فإنه بذلك يكون قد ملك بضعها، ويحل له ما يحل للزوج مع امرأته من جماع ومقدماته ولو لم يدخل بها، ويثبت لها والحالة هذه المهر كاملا ولا يأثمان بفعل ذلك، إلا أنه ينبغي عليهما مراعاة العرف الجاري، فإذا كان يقضي بالمنع فينبغي عليهما أن يمتنعا، وقد سبق بيان ذلك في الفتوى رقم:2940، فراجعيها.

 واعلمي أنه يجب عليكما الاغتسال إذا كان ثمة تغييب للحشفة في القبل وإن لم يكن هنالك إنزال، كما يجب كذلك بنزول المني، وقد سبق بيان ذلك في الفتوى رقم: 1049، فلتراجع.

 ومن صلى بعد أن لزمه الغسل دون أن يغتسل غسلا كاملا فلا صلاة له؛ لقوله تعالى: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَقْرَبُوا الصَّلاةَ وَأَنْتُمْ سُكَارَى حَتَّى تَعْلَمُوا مَا تَقُولُونَ وَلا جُنُباً إِلَّا عَابِرِي سَبِيلٍ حَتَّى تَغْتَسِلُوا {النساء: 43} وقد بينا كيفية الغسل في الفتوى رقم: 6133، فراجعيها كذلك.

 وأما إن كان الخارج مذيا فقد بينا حكمه وكيفية التطهر منه في الفتاوى التالية: 953، 2148، 4036، 9170.  
والله أعلم.