English| Deutsch| Français| Español

  ليس أشقى من المرائي في عبادته ، لا هو انصرف إلى الدنيا فأصاب من زينتها ، ولا هو ينجو في الآخرة فيكون مع أهل جنتها 

فتاوى رمضان » فقه العبادات » الصيام » مقدمات في الصيام (335)

 
رقـم الفتوى : 30580
عنوان الفتوى: تناول المفطرات ليلا لا يفسد الصيام
تاريخ الفتوى : 2003-04-12 / 12-4-2003

السؤال

شاب في ليلة من ليالي رمضان كاد أن يقع في كبيرة الزنى أحاطت به المغريات حاول الابتعاد ولكن النفس الامارة بالسوء حاصرته ولتفادي هذه الجريمة استمني بيده ولم يزن وبعدها ندم على فعلته وتاب ما حكم صيامه؟ علماً بأن ذلك حدث ليلاً هل صيامه صحيح؟ وهو الآن في صراع نفسي.
أفيدونا جزاكم الله خيراً.

الفتوى

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن الاستمناء باليد حرام، ويمكنك أن تتعرف على طرق علاجه، وأقوال العلماء فيه في الفتوى رقم: 23935.
وأما صيامك فهو صحيح إن شاء الله، لأن تناول المفطرات مفسد للصيام في نهار رمضان لا في ليله، لقول الله تعالى: أُحِلَّ لَكُمْ لَيْلَةَ الصِّيَامِ الرَّفَثُ إِلَى نِسَائِكُمْ هُنَّ لِبَاسٌ لَكُمْ وَأَنْتُمْ لِبَاسٌ لَهُنَّ عَلِمَ اللَّهُ أَنَّكُمْ كُنْتُمْ تَخْتَانُونَ أَنْفُسَكُمْ فَتَابَ عَلَيْكُمْ وَعَفَا عَنْكُمْ فَالْآنَ بَاشِرُوهُنَّ وَابْتَغُوا مَا كَتَبَ اللَّهُ لَكُمْ وَكُلُوا وَاشْرَبُوا حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الْأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الْأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ ثُمَّ أَتِمُّوا الصِّيَامَ إِلَى اللَّيْلِ وَلا تُبَاشِرُوهُنَّ وَأَنْتُمْ عَاكِفُونَ فِي الْمَسَاجِدِ تِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ فَلا تَقْرَبُوهَا كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ آيَاتِهِ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ [البقرة:187].
لكن المعصية تعظم حسب الزمان والمكان، كما أن الطاعة تتضاعف كذلك حسب المكان والزمان.
والله أعلم.

المفتـــي: مركز الفتوى
 
 
فتاوى ذات صلة
  » حكم تملُّك الذهب من خلال تسلّم شهادات تمثل مقادير معينة
  » الترهيب من أخذ شيء من الأرض بغير حقه
  » حكم انتفاع الورثة بما تبقى من أرض أوصى مالكها ببناء مسجد عليها

المزيد

مقالات ذات صلة