الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

التلقيح الصناعي بين المحاذير والتأخير
رقم الإستشارة: 110686

7093 0 383

السؤال

السلام عليكم!
هل التلقيح الصناعي يتم في العيادة أم في المستشفى؟ وهل يحتاج إلى تخدير أم لا؟ وهل الحقن يكون مؤلماً؟ وهل عمله يتطلب أكثر من مرة -أي: على مراحل-؟ وما مدى نسبة نجاحه في حالتي هذه- كوني سليمة واستوفيت جميع الصور والتحاليل-؟ وما هو العمل برأيكم؟ هل أعمل التلقيح أم أؤجل الموضوع بضعة أشهر؟!
وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Lina حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
فالتلقيح الصناعي لا يحتاج إلى تخدير، ويتم عمله عادة في العيادة بعد تحضير عينة الزوج عن طريق المعمل، وهو ليس مؤلماً بتاتاً، وما يتم عمله هو أنه عندما يصل حجم البويضة أو البويضات إلى الحجم المناسب تعطى إبرة التفجير، وبعد مرور (36 ساعة) تقريباً يتم حقن السائل المنوي إلى داخل الرحم.
ونسبة نجاح هذا التلقيح لا تتجاوز (15-20%)، ولابد من التكرار على الأقل لثلاث مرات، وأنا أرى أنه لا داعي للقلق بتاتاً في مثل حالتك، ولا بأس من الانتظار وتأجيل موضوع التلقيح الصناعي بضعة أشهر بعيداً عن القلق والتوتر.
والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً